جماعات الضغط السياسي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

جماعات الضغط السياسي

مُساهمة من طرف موديس في الأربعاء 19 مارس 2008 - 2:06

جماعة الضغط السياسي

يقصد بجماعات الضغط السياسى (أو جماعات المصالح) تلك الجماعات التى تستهدف التأثير على أجهزة السلطة (أجهزة صنع القرار السياسى) بحث تأتى قراراتها السياسية متماشية مع المصالح الخاصة لأعضاء هذه الجماعات , وهى تلجأ فى سبيل ذلك الى شتى الأساليب و الوسائل السيادية التى قد تتمثل فى السعى الى الوصول الى مقاعد السلطة أو إلى التأثير على عملية رسم السياسات العامة على النحو الذى يخدم مصالح اعضاء هذه الجماعات ويتمثل الفارق بين هذه الجماعات وبين الأحزاب السياسية فى الهدف , فبينما تسعى الأحزاب السياسية الى تحقيق أهداف سياسية عامة ( على مستوى المجتمع الكلى) تسعى جماعات الضغط ( أو جماعات المصالح) الى تحقيق هدف خاص ( ليس هدفا سياسيا) هو تحقيق مصالح أعضاءها فقط بغض النظر عن المصلحة العليا للمجتمع ككل. وواضح مما تقدم أن هذه الجماعات تدافع عن مصالح أعضائها ( سواء أكانت مصالح مادية أو معنوية)

ومن أمثلة هذه الجماعات:

[1] النقابات المهنية( كنقابات الأطباء أو نقابة المهندسين ..الخ)
[2] المنظمات الشبابية و الطلابية كاتحادات الطلاب.
[3] اتحادات المنتجين وأصحاب الأعمال ( كجماعات المستثمرين أو جمعيات رجال الأعمال).
[4] الجماعات الداعية إلى الدفاع عن بعض المبادئ أو المصالح الأدبية أو المعنوية( كالجماعات الداعية إلى الحفاظ على البيئة أو الجماعات التى تدافع عن حقوق الإنسان أو الجماعات الداعية إلى المساواة زمناهضة التمييز العنصرى).
وواضح أن هذه الجماعات تهدف إلى حماية مصالح بعض الفئات أو القطاعات الإجتماعية وليس إلى تحقيق المصالح العليا للمجتمع ككل , ومن ثم فهى ليست جماعات سياسية بأهدافها أما الوسائل التى تلجا إليها هذه الجماعات تحقيقا لأهدافها فهى وسائل سياسية ( لذلك يقال أن الجماعات الضاغطة هى جماعات سياسية بوسائلها لا بأهدافها وذلك تمييزا لها عن الأحزاب السياسية التى تعد سياسية بأهدافها ووسائلها معا) وتدور الوسائل التى تلجا إليها جماعات الضغط حول التاثير أو الضغط على الجهاز الحكومى أو اجهزة صنع القرار السياسى و الأجهز المعنية برسم السياسة العامة للدولة وذلك بغية توجيه هذه القرارات السياسية فى الاتجاه الذى يتمشى مع مصالح أعضاء هذه الجماعات ومن الاساليب التى تلجأ إليها هذه الجماعات ما يلى:

1- إقناع القائمين على السلطة وكذلك إقناع الرأى العام بعدالة مطالبهم وذلك عن طريق المخاطبة المباشرة أو عن طريق النشر فى الصحف وفى أجهزة الإعلام.
2- العمل على ترشيح بعض أعضاء هذه الجماعات لتولى المناصب السياسية ( أو المناصب العامة) حتى يتسنى لهم أن يشاركوا بأنفسهم فى عملية صنع القرارات السياسية وأن يوجهوها لخدمة أهداف ومصالح اعضاء هذه الجماعات.
3- العمل على تمويل حزب سياسي معين يشارك هذه الجماعات فى التوجهات العامة بحيث يهئ وصول هذا الحزب الى السلطة تبنيه لأفكار أو برامج أو سياسات مواتية لمصالح هذه الجماعات.
4- قد تلجأ بعض هذه الجماعات أحيانا إلى وسائل غير مشروعة كالرشوة أو الإبتزاز السياسى.

"تعد جماعات الضغط السياسي منظمات سياسية بوسائلها فقط بينما تعد الأحزاب السياسية منظمات سياسية بأهدافها ووسائلها معا"

حيث ان وسائل جماعات الضغط سياسية تتمثل فى الضغط على القائمين على السلطة وأهدافها غير سياسية حيث تستهدف تحقيق مصالح أعضائها فحسب.أما الأحزاب فوسائلها سياسية تتمثل فى خوض الانتخابات سعيا للحصول على أكبر عدد ممكن من المقاعد فى مؤسسات الدولة السياسية الرسمية وأهدافها سياسية تتمثل فى السعى إلى تطبيق برامجها و أيديولوجيتها بما يحقق مصالح المجتمع ككل.

..يتبع..
avatar
موديس
*****

المساهمات : 316
تاريخ التسجيل : 01/03/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://modiss.montadamoslim.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى